اخبار

تونس تسعى لنفض غبار البداية الضعيفة بإسقاط نسور مالي

قام منتخب تونسي لكرة القدم بإهدار فرصة تحقيق فوز ثمين على نظيره الأنجولي في بداية مسيرته بالبطولة، يتطلع الفريق إلى ضربة بداية جديدة وقوية في بطولة أمم أفريقيا 2019، المقامة حاليًا في مصر عندما يلتقي نظيره المالي غدًا الجمعة.



إنتظر قليلا حتى يظهر الرابط



25 sec




حيث يتواجه الفريقان على إستاد “السويس” في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الخامسة بالدور الأول للبطولة.

وقام المنتخب التونسي (نسور قرطاج) فرط في الفوز على المنتخب الأنجولي واهتزت شباكه بهدف التعادل (1-1) وتسابق لاعبو الفريق في إهدار الفرص التي سنحت لهم على مدار المباراة.

ويبحث جديا المنتخب التونسي إلى فوز مقنع على نسور مالي من أجل تعزيز فرص الفريق في التأهل لدور الـ16 لكنه يدرك مدى صعوبة المواجهة التي تنتظره غدًا خاصة وأن منتخب مالي كشر عن أنيابه مبكرًا ونال دفعة معنوية كبيرة من الفوز الكبير (4-1) على نظيره الموريتاني.

حيث انه المنتخب التونسي هو الوحيد من بين المنتخبات التي وضعت على رؤوس المجموعات في الدور الأول للبطولة الحالية الذي لم يحقق الفوز في الجولة الأولى فيما حققت منتخبات مصر والكاميرون والسنغال ونيجيريا والمغرب الفوز في الجولة الأولى بمجموعاتها المختلفة.

وقد قام المنتخب التونسي خلال الأيام الماضية على فرض الهدوء التام حول الفريق والاكتفاء بالمؤتمرات الصحفية الرسمية فقط من أجل الحفاظ على تركيز الفريق في محاولة للفوز على مالي لاسيما وأن مباراة الغد تمثل عنق الزجاجة للفريق.

 

حيث انه في الجهة المقابلة ، يتطلع نسور مالي إلى تحقيق الفوز الثاني على التوالي من أجل ضمان التأهل المبكر دون انتظار للمباراة الثالثة أمام أنجولا.

وتقوم بتمثيل مباراة الغد مواجهة مثيرة على صدارة المجموعة لأن فوز المنتخب التونسي غدا سيسهل له صدارة المجموعة لاسيما وأن مباراته الثالثة ستكون أمام منتخبات المجموعة من حيث الخبرة والإمكانيات وهو المنتخب الموريتاني الذي يخوض النهائيات للمرة الأولى.

وقد قام بالتشديد الفرنسي آلان جيريس المدير الفني للمنتخب التونسي على ضرورة تحقيق نتيجة إيجابية في مباراة الغد مشيرا إلى أن لديه دراية كبيرة بالمنافس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق